كلية التربية للعلوم الصرفة تشارك في حلقة نقاشية في مجلس النواب العراقي/ مكتب كربلاء

 

شارك عميد كلية التربية للعلوم الصرفة الاستاذ الدكتور نجم عبدالحسين نجم والاستاذ المساعد الدكتورة ياسمين خضير خلف رئيس قسم علوم الحياة و م .م سوسن سمير التدريسية في قسم علو الحياة وبرعاية مجلس النواب العراقي مكتب كربلاء المقدسة اقيمت الحلقة النقاشية والموسومة:

( تحسين مواصفات مياه الشرب المنقاة بطريقة ro)تحدث به الدكتور جلال الهاشمي دكتورا هندسة كيميائية و رئيس هيئة الاستثمار الاسبق ومتخصص بالشؤون الصناعيةوبحضورالنائبرياضغريبوالنائبالسيدةابتسامالهلاليرحبمديرالجلسةالحقوقيعباسفاضلالكمبر مسؤول مكتب مجلس النواب في كربلاء بالحاضرين جميعا شاكرا اياهم على تلبية دعوة الحضور مؤكدا ان مجلس النواب العراقي مكتب كربلاء على اقامة الحلقات النقاشية والورشات التخصصية من اجل توثيق الصلة بين صانع القرار ومراكز الدراسات البحثية والباحثين ومن اجل مناقشة المشكلات والصعوبات التي تواجه المواطن العراقي عموما والكربلائي خصوصا وبمختلف مجالات الحياة وجوانبها مرحبا بالسيد الباحث السيد د. جلال الهاشمي والذي يتلى محاضرته العلمية مفصلا بالمشكلات المصاحبة لعملية تحلية المياه التي تصل للمواطن العراقي مستعرضا تجارب الدول المتطورة ومستذكرا المعايير العالمية التي تتبناها منظمة الصحة العالمية ومنظمة الاغذية الامريكية ووزارة الصحة العراقية والجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية شارحا بالتفصيل العلمي الدقيق الكيفية التي تتم فيها عملية تحلية المياه الخاصة بالاستهلاك البشري والنسب المتفق عليها والمتعلقة بدرجة الملوحة في هذه المياه كاشفا على ان الكثير من معامل المياه في العراق لا تلتزم بهذه النسبة الضرورية لجسم الانسان وخصوصا الاطفال والحوامل وكبار السن منهم مشددا على ضرورة ان يكون هناك تكاتف وتعاون من كل جهات من صحة وبيئة وماء ومجاري وبلدية واعلام بكل انواعه باتجاه الضغط من اجل تحسين جودة المياه المقدمة للمواطن .

مؤكدا على ان المياه التي تصل للمواطن من خلال الاسالة العامة هي افضل بكثير بعدها فتح رئيس الجلسة باب النقاش للحاضرين وكانت مداخلاتهم مميزة اثرت جو الحلقة النقاشية وفتحت افاق للتساؤلات حيث تحدث الدكتور صباح نور الموسوي مدير عام دائرة صحة كربلاء على ضرورة تشجيع الاستهلاك البشري لمياه الاسالة الوطنية من قبل المواطنين من خلال الترويج الاعلامي واطلاق حملة دعائية على هذا الموضوع وان ثقافة استهلاك المياه المعبئة باتت ثقافة عامة للمواطن رغم وجود الكثير من المشكلات الصحية وعدم اتباع معايير الجودة والسلامة من قبل البعض من اصحاب المعامل من جانبه اكد مدير ماء كربلاء المهندس حيدر عبد العباس على ان مديرية ماء كربلاء تستخدم المعايير العالمية والقياسية في نسبة الكلور المستخدمة في تعقيم مياه الشرب.

بدوره اكد النائب رياض غريب على اهمية الآراء المطروحة والملاحظات التي تفضل بها المشاركين في هذه الحلقة النقاشية مشددا على ضرورة تظافر الجهود من جميع الجهات وان نأخذ بتوصية اتجاه عقد حلقة اكاديمية ترعاها جامعة كربلاء للخروج بخلاصة علمية مدروسة عن هذه المشكلة تتضمن مجموعة من الاجراءات التطبيقية تعمل على تحسين جودة المياه مبينا انه سيتم مفاتحة مجلس محافظة كربلاء بشان اصدار تشريع قانوني محلي يردع عملية تحلية المياه العشوائية التي تتم من الكثير والتي تهدف الى الربح دون الاهتمام بالصحة والسلامة العامة وقد شهدت الحلقة النقاشية مشاركة مدير بيئة كربلاء ومسؤول الرقابة الصحية في دائرة صحة كربلاء ومدير مركز دراسات جامعة كربلاء ومملثة اتحاد الصناعات العراقية في كربلاء واخصائي الكسور د. مهدي عبد الصاحب قسم التعليم المستمر في مدينة الامام الحسن الطبية وعميد كلية التربية ومدير مختبر الماء في دائرة ماء كربلاء ومدير مجاري كربلاء

حيث اكد د. الكعبي في مداخلته على ضرورة ان يتم تثقيف الناس وتوعيتهم بمضار المياه المعبئة والغير مطابقة لشروط الجودة والسلامة الصحية وخصوصا مياه التحلية المتجولة والتي تشكو من مشكلات ومضار تهدد الصحة العامة وتفتقر الى النسبة المطلوبة من الملوحة الواجب توفرها في الماء هذه الاملاح التي تشكل اهمية كبيرة للإنسان. في نهاية الجلسة شكر مسؤول مكتب مجلس النواب الحقوقي عباس فاضل الكمبر الحاضرون جميعا على تفاعلهم وتلبيتهم دعوة الحضور للمشاركة وما تفضلوا به من اراء قيمة اثرت جو الحلقة النقاشية

فيما تم الاتفاق عن توحد التوصيات والملاحظات من خلال مقررالحلقة النقاشية السيد ابو ذر محمد عبد الحسينالموظف في مكتب كربلاء.

31

 

JoomShaper