أطروحة دكتوراه تناقش تقييم محاليل هوكلاند المحورة

بدلالة استجابة تجذير عقل الماش

 

جرت في كلية التربية للعلوم الصرفة المناقشة العلنية لأطروحة الدكتوراه الموسومة

بـ(تقييم محاليل هوكلاند المحورة بدلالة استجابة تجذير عقل الماش)التي تقدم بها

(ممتاز صاحب محمد الحكيم)

وبحضور معاون العميد للشؤون العلمية (أ.د.حميدة عيدان)

 

وبعض أساتذة الكلية حيث ناقشت هذه الأطروحة التحدي الكبير الذي يواجه المستثمرين في المجال الزراعي وهو التشخيص السليم لكل العوامل المحددة للإنتاج وازالة او التقليل منها خلال الادارة السليمة وتبني التقنيات الجديدة والحديثة بما يضمن زيادة الغلة في وحدة المساحة ، ومن الامور المهمة في هذا المجال هو توافر العناصر المغذية المطلوبة للنبات وبكميات وفي اوقات مناسبة كي لا تكون محددة للإنتاج وقد اصبحت طريقة التكثير الخضري للنباتات بالعقل الوسيلة المميزة لاختزال الوقت في الزراعة فضلاً عن امكانية انتاج العديد من النباتات الجديدة وبمساحة محدودة من عدد قليل من الاصول النباتية كونها غير مكلفة وسريعة وبسيطة ولا تحتاج الى تقنية خاصة ضرورية كما في طرائق التطعيم او التركيب بالبرعم ومشاكل التوافق مع الاصول.

ومما لاشك فيه ان نجاح تكثير أي نبات خضرياً بواسطة العقل يعتمد بصورة اساسية على ظاهرتين متلازمتين لا يتم فصل احداهما على مدى نجاح العقلة مالم تكن مشفوعة بوجود الاخرى ، وهاتان الظاهرتان هما تكوين الجذور العرضية ونموها اولاً وتكشف البراعم الورقية ونموها ثانياً.

الهدف من الدراسة                                                                                                                                                                  a2

1- معرفة دور العنصر في الايض الحيوي لتكوين الجذور العرضية في العقل من خلال :

أ- تكوين بعض الجزئيات البايولوجية الكبرى (بروتينات ، كاربوهيدرات).

ب- فعالية انزيم معين.   ج- مسلك حيوي معين.

2- امكانية تعويض أياً من العناصر المكونة للمحلول المغذي (في المحاليل المنقوصة / المحورة بأحد العناصر النافعة كالسليكون (Si) مثلاً .

3- امكانية اقحام عنصر السليكون (Si) مع مكونات المحاليل المغذية، ودراسة الميكانيكيات التأكسدية المضادة ذات الطابع الانزيمي / اللاانزيمي .

4- معرفة الدور البايوكيميائي لاي من العناصر الضرورية النافعة

بعض استنتاجات الأطروحة :

1-   ان غياب أي عنصر من ضمن محلول هوكلاند قد أثر سلباً في عدد الجذور المتكشفة في عقل الماش باستثناء الزيادة المعنوية لنقص عنصر البورون.

2-   ان غياب أي عنصر من العناصر الكبرى او الصغرى قد أثر سلباً في طول الجذور المتكشفة في عقل الماش باستثناء نقص عنصر الفسفور (P).

3-   ان السليكون قد منع تأثير محلول هوكلاند المتكامل كلياً بدلالة استطالة الجذور وكذا الحال مع المحاليل المنقوصة للعناصر الكبرى او الصغرى.

4-   ان اضافة عنصر (Si) ضمن مكونات محلول هوكلاند قد اثر ايجابياً في استجابة تجذير عقل الماش المعمرة (72 ساعة) عن محلول هوكلاند المتكامل (السيطرة).

5-   ان اعلى استجابة تجذير تمثلت بزيادة عدد الجذور المتكشفة في العقل المعمرة والتي اوقفت العمليات التي تحصل خلال مدة التعمير كانت في المحلول المنقوص للـ (Mn) والمستبدل (المعوض) بـ (Si)

6-   زيادة مستوى Free IAA في الـ Hypocotyl لعقل الماش المعمرة بعد مرور (72 ساعة) ولجميع محاليل هوكلاند المنقوصة والمستبدلة بـ (Si).

7-   ان اضافة عنصر(Si) ضمن مكونات محلول هوكلاند، وكذلك المحاليل المنقوصة العناصر الكبرى او الصغرى والمستبدلة بـ (Si) قد خفض من مستوى IAAFree في الاوراق الاولية لعقل الماش المعمرة باستثناء الزيادة المعنوية للمحلول المنقوص للكلور (Cl).

8-   ان (Si) لم يكن ذا تأثير ايجابي في استطالة الجذور العرضية .

بعض التوصيات

1- دراسة الفعل المتبادل بين عنصر البورون وعنصر الزنك بدلالة استجابة التجذير في عقل الماش وذلك لدورهما المتناقض حول مستوى IAA وفعالية انزيم IAAO .

2- دراسة الفعل المتبادل مابين عناصر (Ca ، Zn و Mo) والمستبدلة بعنصر السليكون (Si) .

3- دراسة تأثير محاليل هوكلاند المحورة / الكاملة ، المنقوصة العناصر والمستبدلة بعنصر السليكون (Si) بدلالة استجابة التجذير عندما تجهز مباشرة لنباتات الماش الام.

4- دراسة اضافة احد العناصر الثقيلة وبتراكيز واطئة (كالكادميوم) لتعويض نقص العنصر ضمن العناصر المكونة للمحلول المغذي

5- اجراء دراسات وتجارب مختبرية تتعلق بامكانية استبدال نقصا أي عنصر من العناصر المغذية في محاليل هوكلاند المحورة بأحد العناصر النافعة الاخرى (كالكوبلت)

6- معرفة تأثير تجهيز عنصر السليكون (Si) في المراحل الخضرية والتكاثرية

7- اجراء دراسة تشريحية للانسجة النباتية التي يتراكم او يترسب فيها السليكون كوسيلة لحماية النبات ضد بعض المعادن السامة (التراكيز السامة).

8- اجراء تقدير كمي لعنصر السليكون في اجزاء مختلفة من العقلة لدراسة الامتصاص uptake والتوزيع distribution ومدى الموازنة مع تراكيز العناصر الاخرى.

9- اجراء دراسات مستقبلية لمعرفة الدور البايوكيميائي للعناصر النافعة (السليكون) وعلاقته بالنشاط الانزيمي المسؤول عن التوازن الهرموني خلال طور النشوء والتكشف.

 

a1

 

 

 

 

 

JoomShaper